نداء من تجار سوق مركز بوسيطيلة الإداري

لعيون انفو (بوسطيلة) قال   حمود ولد المصطفى   - وهو أحد التجار الشباب  من سوق بوسطيلة الإداري : إن هذا السوق يقع فى منطقة مهمة جدا على الحدود الموريتانية
المالية ، وان هذا النوع من الاسواق يعتمد عليه كثير من المواطنين في توفير حاجياتهم ، و يمثل رافدا و داعما أساسيا لاقتصاد البلد حسب قوله،
، وأضاف ولد حمود ان هذا السوق يعاني من بعض المشكلات من أهمها التخطيط العمراني ، حيث تطبعه العشوائية و الفوضوية
و تسود فيه ظاهرة الباعة المتجولين بشكل لافت "  .
وأضاف انه نظرا للحاجة الملحة لتنظيم هذا السوق قام بعض  من الشباب من أبناء المدينة بمبادرة  مهمة تمثلت في الاتصال بالعمدة ورئيس المركز الاداري  من أجل تنظيم السوق  و تخطيط شوارعه وهو ماتم يضيف ولد حمود.
وأضاف : "ان هذا  السوق في حاجة إلى كهرباء، وطرق معبدة تربط بوسطيلة بمقاطعة جكني وتمبدغة"
كما طالب بتوفير المياه لهذا المركز الحيوي ، و ببناء سوق   على المعايير الهندسية حتى يكون صالحا للاستثمار.
وختم ولد حمود حديثه قائلا : "إن تجار هذا السوق لاتنقصهم الاموال ، وإنما ينقصهم
مكان مناسب يستثمرون فيه هذه الاموال."